أعراض الزائده: أعراض التهاب الزائدة الدودية

أعراض الزائده أو أعراض التهاب الزائدة الدودية ربما تحتاج لطبيب متخصص لكي يكتشفها و ذلك بسبب امكانية اختلاطها مع أعراض أمراض اخري و صعوبة تحديدها من قبل المريض.

حقائق عن التهاب الزائدة الدودية

  • الزائدة هي أمبوبة علي شكل دودة ملحقة و متعلقة بالقولون.
  • يحدث التهاب الزائدة الدودية عندما تصاب بعدوي بكتيرية أو فيروسية.
  • المضاعفات الأكثر شيوعا لالتهاب الزائدة الدودية هي تمزق، الخراج، والتهاب الصفاق.
  • علامات وأعراض التهاب الزائدة الدودية الأكثر شيوعا هي: آلام في البطن، فقدان الشهية، استفراغ و غثيان، حمى.
  • علاج التهاب الزائدة الدودية عادة هو المضادات الحيوية واستئصال الزائدة الدودية (عملية جراحية لإزالة الزائدة الدودية).

أعراض الزائده: ما هى أعراض التهاب الزائدة الدودية؟

أعراض الزائده: ما هى أعراض التهاب الزائدة الدودية؟

أعراض الزائده غالبا ما تقود الي الاشتباه في التهاب الزائدة الدودية على أساس تاريخ المريض والفحص البدني. أيضا يتم اجراء كل أو بعض التحاليل و الفحوصات للمساعدة في التشخيص مثل: عدد خلايا الدم البيضاء، تحليل البول، فحص البطن بالأشعة السينية، حقنة الباريوم الشرجية، الموجات فوق الصوتية، والاشعة المقطعية، والمنظار .

الأعراض الكلاسيكية لالتهاب الزائدة الدودية ما يلي:

  • ألم خفيف بالقرب من السرة أو الجزء العلوي من البطن يصبح حادا مع الحركة و ينتقل الي الجانب الأيمن السفلي من البطن.
  • فقدان الشهية
  • الغثيان و / أو التقيؤ و بعد وقت قصير يبدأ الألم في البطن
  • انتفاخ البطن
  • حمى 37.5-39 درجة مئوية
  • عدم القدرة على تمرير الغاز (اخراج ريح)

نصف الوقت تقريبا، تظهر أعراض أخرى من التهاب الزائدة الدودية، بما في ذلك:

  • ألم مستمر و حاد في أي مكان في الجزء العلوي من البطن أو أسفل البطن أو بأسفل الظهر، أو بالمستقيم
  • تبول مؤلم
  • القيء الذي يسبق آلام في البطن
  • تقلصات شديدة
  • الإمساك أو الإسهال مع الغاز

إذا كان لديك أي من أعراض الزائده المذكورة، التمس العناية الطبية على الفور، لأن التشخيص والعلاج في الوقت المناسب مهم جدا. لا تتناول الطعام والشراب، أو مضادات الحموضة، الملينات، أو تستخدم منصات التدفئة، والتي يمكن أن تسبب تمزق الزائدة الملتهبة.

أهم أعراض التهاب الزائدة الدودية هو آلام في البطن. و يكون الألم منتشر أولا و لا يقتصر على بقعة واحدة. مع مرور الوقت، قد يتمركز الألم في الربع السفلي الأيمن من البطن و يستطيع المريض أن يشير إلى المكان المحدد للألم. ومن الأعراض المبكرة لالتهاب الزائدة الدودية فقدان الشهية والذي قد يتطور إلى الغثيان والتقيؤ. الغثيان والقيء قد يحدث أيضا في وقت لاحق بسبب الانسداد المعوي.

و مع مرور بعض الوقت علي الحالة بدون علاج و استمرار أعراض الزائدة، فإنه قد تمتد الاصابة الي الغشاء البريتوني. وبمجرد أن يصبح الصفاق أو الغشاء البريتوني ملتهبا، يتركز الألم بوضوح في منطقة واحدة صغيرة. عموما، هذه المنطقة هي بين جبهة الحق وعظم الورك وزر البطن. تم تحديد هذه النقطة بالضبط بواسطة الدكتور تشارلز ماكبرني – بنقطة ماك بورني. إذا مر المزيد من الوقت و حدث تمزق الزائدة الدودية ينتشر الالتهاب في جميع أنحاء البطن، و يصبح الألم منتشر مرة أخرى في كامل البطن.

كيف يتم تشخيص التهاب الزائدة الدودية؟

تشخيص التهاب الزائدة الدودية ليس بالعملية السهلة. أعراض الزائدة الدودية هي في كثير من الأحيان غامضة أو مشابهة لغيرها من الأمراض، بما في ذلك مشاكل المرارة والمثانة أو التهاب المسالك البولية، مرض كرون، والتهاب المعدة، التهاب الأمعاء، وحتي مشاكل المبيض.

عادة ما تستخدم الاختبارات التالية لإجراء التشخيص:

  • فحص البطن للكشف عن التهاب
  • تحليل البول لاستبعاد التهاب المسالك البولية
  • فحص المستقيم
  • فحص الدم لمعرفة ما إذا كان جسمك يعاني من العدوى
  • الأشعة المقطعية و / أو الموجات فوق الصوتية

علاج التهاب الزائدة الدودية

العلاج القياسي لالتهاب الزائدة الدودية هو اجراء عملية جراحية لإزالة الزائدة الدودية، وهو ما يسمى عملية استئصال الزائدة الدودية.

عموما، إذا كان يشتبه في أعراض الزائدة الدودية، يميل الأطباء الي سرعة إزالة الزائدة الدودية لتجنب التمزق. إذا شكلت الزائدة خراج، قد تضطر الي إجراء عمليتين: واحدة لتصريف الخراج من القيح والسوائل، و الاخري لإزالة الزائدة الدودية. ومع ذلك، هناك بعض البحوث التي تبين أن العلاج من التهاب الزائدة الدودية الحاد بالمضادات الحيوية قد يزيل الحاجة لإجراء عملية جراحية.

جراحة استئصال الزائدة الدودية

يتم إعطاء المضادات الحيوية قبل عملية استئصال الزائدة الدودية لمكافحة أعراض الزائدة خصوصا التهاب الصفاق. وعادة ما يعطى التخدير العام، وتتم إزالة الزائدة الدودية من خلال شق 4 بوصة أو عن طريق منظار البطن.

خلال 12 ساعة من العملية الجراحية يستطيع المريض أن يتحرك. و يمكن عادة العودة إلى الأنشطة العادية خلال أسبوعين إلى ثلاثة أسابيع.

بعد عملية استئصال الزائدة الدودية، استدعاء الطبيب إذا كان لديك:

  • القيء غير المنضبط
  • زيادة ألم البطن
  • الدوخة / شعور بالضعف
  • الدم في القيء أو البول
  • زيادة الألم والاحمرار في الجرح
  • حمى
  • صديد في الجرح

الوقاية من التهاب الزائدة الدودية

لا توجد وسيلة لمنع التهاب الزائدة الدودية. ومع ذلك، التهاب الزائدة الدودية هو أقل شيوعا في الأشخاص الذين يتناولون الأطعمة التي تحتوي على الألياف، مثل الفواكه والخضروات الطازجة.

فيديو يوضح أعراض الزائده: أعراض التهاب الزائدة الدودية Appendicitis Symptoms

نرحب بالتعليقات و الاراء

Tags: , , , , , ,

دكتور أمراض ذكورة
دكتور أمراض ذكورة
دكتور أمراض ذكورة
دكتور أمراض ذكورة